أمسكـــُوا ألسنتــكمْ عـــنْ منــاجاةِ عـــربْ وهنـــاكَ ربّ العرب  ،
قــــُوا ثغوركـــمْ شكـــوى للعـــربْ وهنــاك ربّ العرب  ،
ودعـــوا نبض قلوبكم للربّ وحده فلـا العرب اكفى ولا العرب أحق منــه …،
وليكنْ حبّ الوطن في كل نبضــةٍ يصرخ داعيــًا 
يكفــِي أنّ للــأقصى صمـــتٌ يفوق صرخــاتِ عرب …، 
وأنّ فلسطين تدعـــو حبّا وإن انتكب العــربْ !
#جزائسطينية

#خديجة_ريغي

Advertisements