ومـَا أحوجنـِي لتلكَ الرّغبة مجدّدًا …،
اللّهم صيّبًا نافعًا …
الحمـدُ لله …!
#رقصـة_تحت_زخّــات_مطر
#خديجة_ريغي

Advertisements