يــومٌ أريقـــتْ فيــهِ دماء تنبضُ منادية :”باسمكـ يــا وطــني أموتُ وأحيــَا …،”
يــومٌ أريقــت فيه دمــاء أرواح طــاهره عاتـبة :” لـأجلك يـا وطني سجنـتُ وكان شعبكَ سجّاني …”
وبرغم مروره بقي في الذكرى مذكّرا انّ جزائريتي عروبتي ناجت وطنيّتي فلم تسلـبْ …!
#مجازر_ماي
#الثّامن_مـاي_خمس_واربعون_وتسعمائة_والف

#خديجة_ريغي

Advertisements