وبـرغمِ تعـدادِ مـنْ وُضـع ليلمـسَ كـفـَّيْ ثغـراتِ مشاعرهـمْ،…مـَا زالَ يـدقُّ نبـضًا …ليـسَ غباء ولـا مسكنـة …بـلْ نيـةٌ تضـخهـا روحـِي إليـهْ …يكـفيِ أنـهُ ينبـضُ…وإنْ تقطـَّر الــألـمُ منـه …فهـوَ ينبـضُ آمـلـًا ويـَا حـظَّ مـن أدركـَ معنـى الـأمـلْ …

#خديجة_ريغي

Advertisements