مـا اكترثتُ لتعليقاتِ أشبه بذبذبة رغبة فقد أمل …كلِّي حرية وراحة وسكينة في لبسـي “اللبـاس الشرعـي” …نعمة من خالق عزلتنـي عـمَّا يحيط ببنـي بشر …البعض يشتكـِي شفافيـة وأنـايَ تحمـدُ الله عنْ تلكمَ الشفافيـة …ستـرة روح تسبقُ جسدْ …صحيح أنـي في الـأصلِ شبـه تائهـة في عالمي …وحدي ..ـأرسمَ بما في جوفـي مملكة تنتعش بساطة ..وتبتعد كـلَّ البعد عن تملقِ شخوص …

ولعشقي شفافيـه …وكللي شفافية تشفـاف …<3

Advertisements