Search

Khadidja Righi_خديجـة ريغـي_

حـلمْ~ يــــافَا ~جنّــه

يــــا ربْ …،
هاهو ذا قلبِي بين يديك مكســـورًا مهشّما فاجبر كسره …،وهاهيَ روحي تئنّ وجعا من الدّنيا فقها الوجعَ بقربكْ … 
يـــــا ربْ …،
رطّب لساني بحلاوة ذكرك واسقي عيناي حلاوة ذرف دموعٍ شوقا للقياك ولقائك بعد توبة …
يـــا ربْ …  رجائي لك وذاك هو دوام الرّجاء فاستجب يا الله 
_خديجة ريغي

Advertisements

“أنتِ يا خديجة كيان إيجابي يمشي على أرضٍ ملــئى بالسّلبيّاتْ …!”

أستغربُ كم هالــة الإيجابية التي تعتريكِ وكيفَ أنّ رؤيتكِ للنّاس تكون من وجهة حالـــمة، أيْ أنّكِ تكتفينَ برؤية الخير فيهم والجانب الخيّر فيهمْ ولا يضنيكِ سوادهم البتّة بل تتجاهلينهُ كما عهدتكِ تتجاهلينَ كلّ ما هو سيّء في الحياة …،

إي نعــمْ …، أنَـــا هكذا …، الجانبُ السيّء لو إتكأتُ عليه سيتعبنِي ويسقطني من عليائي لـأنكسر أنا وكياني، لكنّ رؤيتي لجانبهم المشرق يعطيني أملًا في أنّهم بخير وسيكونون بخير أينمَا حلّوا وصاوروا وإن أنهكوني معهم فبعض التّعب مريح لـأجلهم ♥

أن تخطي متفائلة خيرٌ من أن تخطي جارّة معكِ كومة سلبيات تعيدكِ للوراء …

التّجاهل عادة مريح … التجاهل عادة يكفكف عنّا دموعا لم تحبب أن تُذرف لكنّها تهوى الوجع الذي يقابله تغيير ☺

كنْ كيانًا إيجابيّا لنفسكَ أوّلا ولغيركَ ثانيا كي لا تتهشّم من قبل السلبيات المظلمة ♥

_خديجة ريغي

_حوار مع صديقة

_ 14/02/2018

وجـــــه ضاحكٌ طريف :3 جعلنِي أبتســـمْ 
ولكــــمْ أعشـــقُ محاكاة كوب الحليـــب لي في كلّ مرّة 
_خديجة ريغي

موتِــــي ولــَا تحدّثي غيري …،

_عن غيرة الرّجل الشرقي ♥

_خديجة ريغي

ويحــــدث أنْ تستهويكَ أفكاركَ الهنيهة لتخطّ آلـــافَ الحكايا …، ومـــا إنْ توشكُ على سقيِ ورقتكَ حبـــرًا تبحـــرُ أنت في_ خيانة صمتكَ_ وتتركَ كلماتك ترتعُ حولكَ كخايالاتِ عذاب …!
_عن خيانة اللّحظة أتحدث

_خديجة ريغي

وأجمل ما في ســـما ليل أحلام ترصّع الخيال كنجوم ♥ ، ودعوات تسقي الشّفاه زمزما روحانيّا ♥ ، وملامح تسودها سكينة وكذا دقّة قلبٍ تحاكي الرّب سرّا آملة الإجابة …،

_خديجة ريغي

ســـأخطو نحوك وإن تعثّرت خطاي…
سأتشبّث بجسر قدر سخّره الله لي لـأصل إليك …، سأخطو نحوك وسآتيك على عجل مهرولة كي لا تقتصّ منك لحظة انتظــار فتــأخذ بسمة رسمتها من لوعة اللّقيا …،
ســأخطو نحوكَ فقط ولن أبالي …
_خربشة اشتياق

_خديجة ريغي

لحظـــة …!
حاول أن تلامس روحكَ ولو لمرّة واسقهَا حلو الدّعاء …، اهمس للرّب ولو تبعثرتْ كلماتك واسقي الرّوح التي تختلجكَ حلو الدّعاء …،
ثمّ ابتسم …، احبّ نفسكَ وابتسم …،
وان حدث واشتقت …، ليكن اشتياقكَ لروحك باديء أمرٍ …،
وابتسم بعدهـــَا 

_خديجة ريغي

اشتقـــتُ لزمن كنتُ أرمي فيه أوراق المراجعة وأهمّ لـأخطّ بعض الكلماتِ، فتكون معبر سلام بين عالمين …، أحدهمَا ولدتُ فيه وصرت منه بحكم قدر وأخر ارتحلت غليه بضمّة قدرْ  …
_يـــافا دوجة

Create a free website or blog at WordPress.com.

Up ↑